طباعة هذه الصفحة
الأربعاء, 07 كانون1/ديسمبر 2016 01:10

ضمن فعاليات مهرجان شهبا ..ندوة لكتاب عمران صلخد لابراهيم العاقل

كتبه 
قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)

ضمن فعاليات مهرجان شهبا للتراث والفنون الذي تقيمه جمعية العاديات – فرع السويداء اقامت الجمعية بالتعاون مع المركز الثقافي في صلخد في ثقافي صلخد يوم الثلاثاء في 6-12-2016 ندوة حول كتاب (عمران مدينة صلخد) للأستاذ الكاتب ابراهيم العاقل أدارها الاستاذ كمال الشوفاني أمين سر الجمعية وفد تحدث فيها كل من الاستاذ محمد طربية رئيس مجلس ادارة العاديات والاستاذ نصار واكد نائب رئيس الجمعية التاريخية الاستاذ كمال بدأ حديثه منوهاً ان الكاتب كلفه بتقديم اعتذاره لعدم تمكنه من الحضور من لبنان للحضور والمشاركين وإيصال شكر الكاتب للجهات التي ساهمت بإنجاح كتابه خاصة مديري الدوائر والمدارس ورؤساء البلديات والمخاتير ولعدد من الأساتذة والوجوه الاجتماعية والشكر الكبير للسيد أنور الجرمقاني الذي بفضله طبع هذا الكتاب الذي اعد كأطروحة لنيل شهادة الماجستير بادئا بتعريف الكاتب ابراهيم العاقل وهو من مواليد ام الرمان عام 1944حاصل على اهلية التعليم الابتدائي1965وإجازة في الجغرافيا من جامعة دمشق عام 1976وشهادة الماجستير من الجامعة اللبنانية عام 2003 ويعمل منسقا للغة العربية في معهد الشوف العالي في بعقلين بالإضافة الى عمله في تحرير مجلة الضحى اللبنانية، وسبق له العمل معلما في عدد من المحافظات ومدرسا للجغرافيا في سورية واليمن حيث تعرف به الشوفاني عن قرب واصفاً اياه بالقارئ النهم وشغفه بالثقافة وتطوعه لإيصال عدد من الكتب القيمة للقراء في المحافظة منوهاً بأن الكتاب استند الى بحث ميداني طبقاً لاستمارة بحث رسمية درس الباحث على اساسها 345 أسرة صلخدية حسب عينة العشوائية تضمنت عدد افراد الأسرة ومستوى التعليم لكل فرد والولادات والوفيات..

الاستاذ طربيه اثنى على جهود الباحث العاقل والتي اثمرت كتابا ثقافياً يمكن القول انه جديد في نوعه لأنه لا يتناول تاريخ البلد وجغرافيته وانما واقعه من مختلف النواحي ويحاول أن يرسم صورة مستقبله مقدماً العديد من المقترحات تناول منهجية البحث لدى الكاتب آخذا عليه عدم التزامه بتحديد الموضوع وتحقيق وحدته خاصة المقدمة التاريخية المقحمة والتي يجدر ان تكون موضوعا مستقلا وما ترتب على ذلك من تقديم العنوان الفرعي على العنوان الرئيسي للكتاب وعدم ذكر الاحالات في الاقوال والاقتباسات وملاحظات اخرى جديرة بالتنويه وتسمية الاشياء بأسمائها في زمنها واختتم طربيه بالتقدير والعرفان لرغبة الكاتب الوطنية والقومية الصادقة وجهده الدؤوب المخلص

الاستاذ نصار واكد تناول مضمون كتاب العاقل بعد مقدمة اكد خلالها ان ارتقاء الانسان الحضاري عبر التاريخ مرهون بما يتزود به من المعارف المتراكمة على مدار الاجيال كأساس متين للتطور الحضاري مستعرضاً فصول الكتاب الموزعة على اثني عشر فصلا لكل فصل حوالي 25 صفحة بدءاً من هجرة بني معروف الى الجبل ونقلهم خبراتهم المتنوعة ومنها صلخد التي شكل اهلها نتيجة لغياب الأمن جماعة من المقاتلين الاشداء تسمى الزغابة للوقوف ضد الاستبداد العثماني وسياسة التجنيد الاجباري والضرائب ولحماية انفسهم من الغزوات السائدة والصراع مع الاتراك وبناء فخر الدين المعني لقلعة تدمر وتجديد بناء قلعة صلخد وتقديم الباحث المقومات التي جعلت من بني معروف جماعة متميزة مبررا المقدمة بأن لا يمكن للباحث دراسة واقع المدن بمعزل عن دراسة التاريخ استنادا الى القاعدة المنهجية الجغرافية منوها الى اعتماده منهجية الطبري في عرض الاحداث التاريخية ويستحسن استخدام منهجية البحث العلمي ويخلص واكد الى ان الباحث استطاع وبجهد كبير الحصول على معلومات دقيقة صنفها ورتبها عبر جداول احصائية ما يساعد الباحثين والمتخصصين في دراسة جغرافية المدن

 

 

تمت قراءته 600 مرات آخر تعديل على الثلاثاء, 13 كانون1/ديسمبر 2016 01:36
منهال الشوفي

مدير موقع السويداء اليوم

كاتب وصحفي- شغل مهام مدير مكتب جريدة الثورة الرسمية في السويداء-أمين تحرير جريدة الجبل- مقدم ومشارك في إعداد عدد من برامج إذاعة دمشق

أصدر كتبابين (بيارق في صرح الثورة) مغامرة فلة -القصة الأولى من سلسلة حكايات جد الغابة

الموقع : facebook.com/mnhal.alshwfy