طباعة هذه الصفحة
الثلاثاء, 29 نيسان/أبريل 2014 04:11

معلمو السويداء يطالبون بإصدار قانون قضائي يحصن المعلم

كتبه 
قييم هذا الموضوع
(1 تصويت)

عقد معلمو السويداء مؤتمرهم السنوي تحت شعار / بالعلم والعمل نحمي الوطن ونبني الإنسان / وr] تركزت مداخلات أعضاء المؤتمر إلى إعادة تأهيل وتفعيل المكتبات المدرسية ورفدها بكتب تتناسب مع المناهج الجديدة يستفيد منها المعلم والطالب وتفعيل المكتبات في الفروع والشعب النقابية وربطها بمكتبة الكترونية تتبع لنقابة المعلمين ومشاركة النقابة  في الرقابة التربوية على المسلسلات والإعلانات التي تخص العمل التربوي .

;كما دعا أعضاء المؤتمر على إحداث صندوق صندوقي تقاعد وطوارئ للمعلمين، ورفع شرائح الصناديق النقابية وخاصة صندوق حساب نهاية الخدمة، وتفعيل دور الإرشاد النفسي والاجتماعي ووضع مناهج خاصة لذلك، إعادة النظر بتعويض الصور الشعاعية والعمل الجراحي وإحداث غرف مسبقة الصنع في المدارس التي تشهد  قلة في الصفوف، ضرورة إنصاف المعلم المتقاعد وألا نخسرهم، إعادة إصدار مجلة الريان لأنها منبر هام على ساحة المحافظة، وزيادة  أعداد مجلة وجريدة بناة الأجيال

وطالبوا بتفريغ أمناء مستودعات في الفروع النقابية وإنشاء مستودع مركزي للأدوية في المنطقة الجنوبية يغذي الفروع النقابية للتخلص من احتكار المستودعات الخاصة والوكالات الحصرية  للأدوية و بإعادة منح قروض التأليف والطباعة في مطبعة المكتب التنفيذي وتحسين الوضع المعيشي للعاملين في الدولة، وإصدار قانون قضائي يحصن المعلم داخل وخارج المدرسة والإسراع باستثمار العقار المخصص للنقابة إلى الشرق من موقع دوار الباسل .

رئيس مكتب التربية أكرم الزغير  أكد مسؤولية قطاع التربية في محاربة الفكر الإرهابي بسلاح العلم والمعرفة، وعدم التنازل عن الثوابت الوطنية داعياً تفعيل عمل المدراء والموجهين والمدرسين والمرشدين في المدارس وزيادة الاهتمام بالجيل وتحصينه، ونوه إلى حالة الاستقرار الموجودة  بالعملية التربوية في محافظة السويداء .

من جهته نقيب المعلمين في سورية / نايف الطالب الحريري/ نوه أنه تمت الموافقة على إحداث إدارة نفقات طبية للنقابة واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة وضرورة عرض كافة الدراسات التربوية على المكتب التنفيذي لافتاً إلى أن المشكلة المالية الحاصلة في صناديق النقابة بسبب استقالة حوالي /20/ ألف معلم خلال فترة الأزمة وصرف مستحقاتهم .

أشارت رئيسة المكتب الفرعي لنقابة المعلمين في السويداء /رمزية ركاب/ إلى أهمية المؤتمر كمحطة تنظيمية جسدت الحس العالي الذي يتمتع به المعلم من المسؤولية تجاه الجيل الصاعد في تنشئتهم على حب الوطن ومكارم الأخلاق وبناء الإنسان العربي بناء سليماً، وضرورة البحث عن أجدث الوسائل لتحسين أساليب العمل النقابي ومعالجة أسباب الأخطاء الحاصلة بروح نقدية مسؤولة.ونوهت أن النقابة أقامت محاضرة نوعية حول أخطار المخدرات بحضور طبيب ومحام لتعزيز دور المعلم في الإرشاد النفسي لمراعاة شؤون طلابنا في مرحلة التعليم الثانوي، وندوة عن الغذاء والسرطان للدكتور عدنان مقلد.

 مدير التربية بالسويداء /هيثم نعيم/ أوضح أنه تم التعاقد على عدد من الغرف مسبقة الصنع لحل مشكلة اكتظاظ الطلاب في الصفوف المدرسية لتكون في الخدمة بدء من العام الدراسي القادم ويتم العمل على متابعة مسألة نقل المدرسين من المحافظات الأخرى بالتنسيق مع وزارة التربية .

 

 

 

 

 

 

 

                                                                                         

 

 

 

 

 

 

تمت قراءته 750 مرات آخر تعديل على الثلاثاء, 29 نيسان/أبريل 2014 04:31